معالم تاريخية

أهمية وجبة الإفطار للأطفال

إن نوع الإفطار الذي يتناوله طفلك يمكن أن يؤثر على أدائه في المدرسة، و بالنسبة للعديد من الطلاب وعائلاتهم، يعتبر الصباح بمثابة سباق مع الزمن للخروج من المنزل والذهاب إلى المدرسة في الوقت المحدد. و في كثير من الأحيان، يتخطى الأطفال وجبة الإفطار في عجلة من أمرهم. بينما تشير الأبحاث إلى أن هذه العادة يمكن أن تؤدي إلى انخفاض التركيز والتعلم ولها تأثير سلبي على الأداء المدرسي. لذلك يجب معرفة أهمية وجبة الإفطار للأطفال و تعرف على نوع أطعمة الإفطار التي يمكن أن تعزز قوة دماغ طفلك.

أهمية وجبة الإفطار

تقول أخصائية التغذية في صحة الأطفال خلال حديثها عن أهمية وجبة الإفطار للأطفال أن خيارات الإفطار الذكية هي أطعمة غنية بالكربوهيدرات. مثل: الفواكه والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم. نظرًا لأن هذه الأطعمة يتم هضمها ببطء، فإنها توفر إمدادًا ثابتًا من الجلوكوز. كماتساعد إضافة البروتين إلى المزيج في الحفاظ على إمداد الطاقة لفترة أطول، مما يضمن أن الدماغ لديه طاقة كافية تستمر حتى الغداء. كما أن هناك خيارات لأطعمة الإفطار للأطفال. حيث تكون صحية و مناسبة للأطفال. أي أنه يجب اختيار طعامًا يحتوي على الكربوهيدرات والبروتين والدهون.

إن الكربوهيدرات تعمل على تزويد جسم الطفل بالوقود و البروتين و الدهون مما يجعل الطاقة تتدفق طوال اليوم لطفلك. ومن الأمثلة على أطعمة الإفطار الغنية بالكربوهيدرات:

  • دقيق الشوفان
  • خبز القمح، بيتا أو تورتيلا
  • تورتيلا الذرة
  • الفاكهة الطازجة أو المجمدة
  • حبوب الإفطار (منخفضة السكر)

و من مصادر البروتين و الدهون:

  • زبدة الفول السوداني
  • بيض أو بياض البيض
  • فاصوليا
  • لوز و مكسرات
  • أفوكادو

ومن الأطعمة التي تحتوي على كربوهيدرات و بروتين:

  • حليب خالي الدسم
  • زبادي يوناني قليل الدسم أو زبادي عادي
  • زبادي فواكه قليل السكر
  • جبن قليل الدسم. مثل: شيدر​​، موزاريلا، سويسري.

أهمية وجبة الإفطار للأطفال وعلاقتها بالأداء الأكاديمي

أظهرت الدراسات أن الأطفال الذين يتناولون وجبة الإفطار يحصلون على درجات اختبار أعلى، لذلك يجب معرفة علاقة وجبة الإفطار بالأداء الأكاديمي. حيث أن الأطفال الذين يتناولون وجبة الإفطار يحتفظون بالمعلومات بشكل أفضل ويميلون إلى التركيز أكثر من أولئك الذين لا يفعلون ذلك. لأن دماغنا يحتاج إلى الطعام ليمده بالطاقة، تمامًا كما تفعل عضلاتنا. بينما يمكن لعضلاتنا استخدام الطاقة المخزنة من الطعام الذي تناولناه بالأمس، لكن دماغنا يفضل الطاقة من الطعام الذي تناولناه مؤخرًا. لذلك فإن أهمية وجبة الإفطار للأطفال كبيرة جدًا.

عندما لا يكون هناك ما يكفي من الجلوكوز، أو السكر في الدم، ليستخدمه الدماغ كوقود، فإننا لا نركز جيدًا أو نشعر باليقظة. فيضمن تناول وجبة الإفطار عودة مستويات السكر في الدم إلى طبيعتها بعد فترة طويلة دون تناول الطعام أثناء النوم. و ذلك لأن وجبة الإفطار هو أهم وجبة في اليوم.

خلاصة القول هي أن الإفطار يكسر الصيام، ويوقظ أجسادنا وأدمغتنا لإعلامهم أن الوقت قد حان للمضي خلال اليوم. حيث يمكنك إعداد طفلك للنجاح وذلك من خلال التأكد من أنه يبدأ يومه بوجبة فطور صحية ومتوازنة.

3 أفكار للإفطار سيحبها الأطفال والآباء

زوِّد دماغ طفلك وجسمه بهذه الوصفات السريعة والمغذية وبأسعار معقولة. لأن التغذية الجيدة تمهد الطريق لنمو الطفل، ومساعدته على النمو سعيدًا وبصحة جيدة. و هناك 3 أفكار للإفطار سيحبها الأطفال والآباء وخاصة الآباء المشغولين. حيث شاركتنا بهذه الوصفات أخصائية تغذية ومؤلفة لكتاب طهي. و يمكنك أن تجرب هذه الوصفات للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 شهرًا وما فوق حيث أنها سهلة ومغذية ولذيذة. و بسبب أهمية وجبة الإفطار للأطفال عليك تجربتها.

بيض مخفوق بالطماطم

يفضل الاستمتاع بهذا الطبق عندما تكون الطماطم في موسمها. ويمكنك تقديم البيض مع قطع التوست أو التورتيلا إذا كان في المتناول.

المكونات:

  • 1/2 ملعقة كبيرة (7 جم) زبدة
  • 4 حبات طماطم صغيرة (أو 2 كبيرة) مفرومة ناعماً
  • 4 بيضات
  • كما يمكنك إضافة رشة من الريحان الطازج المفروم ناعماً أو غيرها من الأعشاب او التوابل المتوفرة في المكان الذي تعيش فيه

حجم الحصة:

هذه القياسات ستخدم شخصين بالغين. أما بالنسبة للطفل الصغير، فإن الكمية المقترحة هي حوالي 1/2 إلى 1 بيضة.

اقرأ أيضًا: الفوائد الصحية للحم الضأن وآثاره الجانبية

كيف اصنعها:

  • تذوب الزبدة في مقلاة صغيرة أو متوسطة غير لاصقة على نار متوسطة مع تحريكها لتغطي المقلاة. تضاف الطماطم وتطهى حتى تخرج عصيرها ويتبخر معظمها ، من 5 إلى 7 دقائق.
  • في هذه الأثناء ، يكسر البيض في وعاء ويخفق برفق باستخدام شوكة.
  • خففي النار وأضيفي البيض إلى المقلاة. باستخدام ملعقة.
  • اخلطي البيض برفق مع الطماطم وقلبي بحذر وباستمرار لمنع البيض من التكتل.
  • اخفضي الحرارة إلى أدنى مستوى ممكن، لأنه كلما كان طهي البيض أبطأ، كلما كان دسمًا.
  • بمجرد أن ينضج البيض بالقوام المرغوب ، أطفئي النار وأضيفي أي أعشاب مقطعة. الريحان هو الأفضل مع الطماطم.
  • يمكنك طهيه لفترة أطول قليلاً إذا كنت تفضل البيض أكثر جفافاً.

حقائق غذائية لهذا الطبق

  • يعتبر البيض مصدرًا “كاملًا” للبروتين لأنه يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التسعة، وهي اللبنات الأساسية لنمو الأطفال.
    و هي مصادر غنية بالسيلينيوم وفيتامين د وب 6 وب 12 والمعادن مثل الزنك والحديد والنحاس.
  • تجلب الطماطم فيتامين C و A وهو مفيد لجهاز المناعة لدى طفلك، كما أن الريحان غني بالفيتامينات.
  • يمكن أن تكون القطع الصغيرة من الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة أو التورتيلا مصدرًا جيدًا للألياف، لكن تجنب تلك التي تحتوي على سكر مضاف.

عصيدة الشوفان الجاهزة

العصيدة هي وجبة فطور ساخنة ومريحة. حيث ستمنح طفلك الطاقة لصباح رائع. كما تشتهر عصيدة الشوفان الأساسية بكونها مملة من ناحية شكلها، و لكن يمكن تزيين هذه الوصفة بعدة طرق، ولن تشعر بالملل أبدًا.
يمكنك اعتبار العصيدة أساس، كأن تجعلها خاصة بك. كما يمكنك أن تجد الطريقة المفضلة للاستمتاع بوعاء ساخن من الشوفان مع أطفالك في الصباح.

المكونات

  • 1 كوب أي 100 جم شوفان ملفوف
  • 2 كوب أي 500 مل ماء

الإضافات:

  • 1/2 كوب (50 جم) من التوت المهروس أو الفاكهة المفرومة جيدًا
  • أي خيارات صحية أخرى. مثل: المكسرات.
  • كما أنه من المدهش عدد الأشكال التي يمكنك التوصل إليها بمجرد تجربة فاكهة جديدة أو الجمع بين عدة أنواع.

التقديم:

تخدم هذه القياسات شخصين بالغين. و لكن بالنسبة للطفل الصغير، فإن الكمية المقترحة هي حوالي 1/3 كوب أي 30 جم من الشوفان.

كيف اصنعها:

  • يُضاف الشوفان والماء إلى قدر صغير ويُغلى المزيج على نار متوسطة.
  • قم على الفور بخفض الحرارة وضع غطاء على القدر.
  • يُطهى لمدة 5 دقائق، حتى يصبح الشوفان طريًا ولينًا ويتبخر معظم الماء.
  • يمكنك إضافة المزيد من الماء إذا كنت تحب العصيدة ناعمة ورقيقة، أو استخدم كمية أقل قليلاً لجعلها سميكة ودسمة.

الحقائق الغذائية لهذه الوصفة

  • محتواها العالي من البروتين والمغنيسيوم والحديد والزنك.
  • يدعم الشوفان جهاز المناعة لدى طفلك.
  • هو مصدر جيد للطاقة.
  • توفر الكربوهيدرات الغنية بالألياف بطيئة الاحتراق في الشوفان المصنوع من الحبوب الكاملة تيارًا ثابتًا من الطاقة يمكن لأجسام وعقول أطفالك الاعتماد عليها طوال الصباح.
  • و لجعل العصيدة مغذية أكثر، اطبخها حتى تصبح سميكة بدرجة كافية حتى لا تسيل من الملعقة.

مسحوق الزبادي

هناك العديد من أنواع الزبادي في محل البقالة، بعضها قليل الدسم ومرتفع بالسكر، و بعضها يوناني. و البعض لديه نشارة الشوكولاتة والحلوى. أي أنه بدءًا من الزبادي العادي، يمكنك صنع نكهات رائعة في مطبخك الخاص، حيث تعرف بالضبط ما الذي يدخل فيه. كما يمكنك أن تسأل أطفالك عن النكهات التي يمكنهم تخيلها وابدأ في صنعها. لأنها أكثر متعة من ترك السوبر ماركت يختار لك. فيمكنك تجربة شيئًا جديدًا وسحقه. إليك بعض الأفكار التي تعمل بشكل رائع مع الزبادي.

المكونات:

  • الزبادي العادي مع واحد أو أكثر من:
  • الفاكهة المفرومة ناعماً (مثل الموز).
  • التوت المهروس
  • جوز الهند المبشور

التقديم:

بالنسبة للطفل الصغير، فإن الكمية المقترحة هي حوالي 1/3 كوب أي 85 جم من الزبادي.

الحقائق الغذائية لهذه الوصفة:

  • يعتبر الزبادي طعامًا رائعًا عند تقديمه لطفلك عندما يبدأ بأكل الأطعمة الصلبة. وذلك من عمر 6 أشهر فما فوق.
  • الكالسيوم والبروتين أساسيان لصحة عظام طفلك.
  • يعتبر الزبادي العادي كامل الدسم أكثر فائدة لأنه يحتوي على نسبة منخفضة من السكر ويحتاج الأطفال إلى الدهون في وجباتهم الغذائية للنمو السليم وتطور الدماغ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى